ندوة بعنوان " العفو وأثره على المجتمع " في مديرية الثقافة بريف دمشق (فيديو)

أقامت مديرية الثقافة بريف دمشق ندوة بعنوان " العفو وأثره على المجتمع " شارك فيها الأستاذ القاضي المستشار عبد الأحد يوسف سفر، قاضي الإحالة الأول في ريف دمشق، والأستاذ القانوني إبراهيم سعيد.

عرف القاضي سفر العفو، وتطرق المحاضر إلى العفو في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، وتحدث عن آثار العفو الإيجابية على المجتمع ودوره في تمهيد الطريق نحو المصالحة الوطنية والمسامحة.



وللعفو نظريتين تاريخياً الأولى النظرية التقليدية والتي تعني العفو عن الجرم والعقوبة، بينما تعتمد النظرية الحديثة للعفو على العفو الذي يطال العقوبة ولا يطال الجرم.

وسوريا الأم من أوائل الدول العربية والأجنبية التي راعت ظروف مواطنيها وشملت كثير من الناس وفي أوقات مختلفة.

والعفو الأول صدر في سوريا عام 1980 عن الجرائم التموينية، والعفو ينقسم إلى عفو عام وعفو خاص، وهناك بعض الجرائم التي لا يشملها العفو نظراً لتأثيرها المدمر على المجتمع ومنها جرائم المخدرات حيث عفي عن المتعاطي وشدد على المتاجرة، والجرائم الاجتماعية كالتحرش.

وقد نوه القاضي سفر إلى أن العفو يجب أن ينطلق من مصالحة المرء لنفسه وذاته، وأن المرحلة القادمة في حياة سوريا يجب أن تكون مرحلة تسامح وعفو وتصالح لتجاوز تبعات المؤامرة على سوريا.



 
Share

تابع نشاطات المديرية
خلال هذا الشهر


نشاطات اليوم


آخر الأخبار


free counters

أضف الموقع إلى المفضلة

مديرية الثقافة بريف دمشق © 2017 - 2012
Copyright © doc-dc.gov.sy
م. رندة بشير تصميم وتطوير
Designed & Developed by Eng. Randa Basheer
اتصل بنا ورقة وقلم
صفحة للقراء
نوافذ ثقافية متميزة
روابط مفيدة
مكتبة
مكتبة الصور
المكتبة الإلكترونية
معلومات وإحصائيات
أعلام الأدباء
كشكول
الأخبار
المعارض
الإعلانات
أجندة
النشاطات
المقالات
بوصلة
المراكز الثقافية
معاهد الثقافة الشعبية
المكتبات
المديرية
نشاطات المديرية