تاريخ الخيول السورية

عن مركز توثيق المعلومات للخيول العربية كانت سوريا العريقة دائماً وجهة لموجات الهجرة العربية من داخل الجزيرة العربية لتستقر في بلاد الشام ( سوريا ، لبنان ، فلسطين ، الأردن ) وبادية الشام ( الصحراء السورية ) ولعل أهم هذه الهجرات وأكبرها كانت الهجرة من اليمن ، نجد والحجار وتوجهت قبائل عنيز ، طي شمر ، الجبور ، الموالي ، الحدادين وقبائل أخرى إلى الصحراء السورية حيث أقاموا فيها واستقروا . يعتبر العرب الخيل الصديق الوفي في الطريق ، وصديق مخلص في الترحال والاستقرار في الحرب والسلم في الكر والفر الأوفى ومثال للتحمل والشجاعة والثبات وحتى الصديق الحميم . ويقدر العرب خيولهم للغاية ورابطتهم بخيولهم تاريخية لا تنفصل وكانت تعد علاقة الفارس بفرسه أعظم مثال للصدق والوفاء وبلغت تلك العلاقة ذروتها حين تكنى الفارس باسم فرسه مثلاً ضرار بن الأزور كان يدعى بـ الفارس محابر . وكان لينيال ديسنت عالم في سلالات الخيول يكن احتراماً بالغاً للعرب ينبع من إيمان العرب بوجود سمات جسدية وعقلية وراثية للخيول , وتعتمد استمرارية وأمن أي سلالة على مدى بقاء هذه السمات وقوتها وقد اعتمدوا هذه المبادئ ليحافظوا على سلامة مستقبل خيولهم وطبقت هذه المبادئ بشكل دقيق على الخيول العربية لحماية تراثها . وكان العرب فخورين بصفاء نسب خيولهم وحفظوا أصولها عن ظهر قلب وحافظوا عليها كما لو كانوا خاصيتهم . كانوا شغوفين بالحفاظ على هذا الصفاء لدرجة لا يسمحون أبداً لفرس أصيلة إلا أن تلد من فحل أصيل تحت شروط صارمة ويحضر الولادة الملاكين وشهود موثقين . وأدت الفتوحات العربية إلى احتكاك العرب بعالم أوسع وشكلت تحد جبار لمنع تدخل أي دم غريب لسلالة خيولهم وكان العرب في ذلك الوقت هم من أوجد نظام حماية نسل الخيل اعتبر أحد أثمن وسائل وقاية صفاء توالد الخيول العربية . _ وتحت هذا النظام يوجد سبعة خيول أصيلة صافية كل منه قد أعطي لقباً يدل على صفة خاصة متواجدة فيها : 1_ كحيلة ذات العين السوداء . 2_ شويمة كثيرة الشامات . 3_ الهدباء الفرس التي تعدوا ببطيء . 4_ الدهماء الفرس شديدة السواد . 5_ العبية الفرس التي تملك أبو كعب في ذيلها . 6_ معنقية الفرس ذات العنق الطويل . 7_ الصقلاوية وهي الفرس الناعمة الجسم وقد أتت هذه المفردة من صقيل . _ والتحقق من أصل وصفاء الفرس يتطلب ربط نسبها بإحدى هذه السلالات ونسبها حتى بالمالك وبالتالي يمكن أن توصف الفرس على سبيل المثال : صقلاوي جدراني , شويمان سباح , عبية شراكية , منعقي سبيلي أو كحيلة عجوز , دهمان عامر , هدبان انزحي . والغالبية العظمي للخيول العربية في سوريا تربى من قبل مالكي هذه السلالات ك نواك , الخدلي , ابن مزهر , ابن زبيان , ابن عامود , ابن غراب , شراك , الشعيفي ….الخ . بعض مقتني الخيول العربية الأصيلة السورية وأشهر خيولهم في العالم : فون فيستشكن بارون هنكاري وتاجر كان يملك مكتب في دمشق أرسل في 1816 لملك ورتيمييرك فرس مورانا و بيركتار والذي يبرهن الدم أنهم أعظم من أثر في توالد الخيول العربية في أوربا . _ كونت رزوسكي : كونت بولندي عاش في حلب من 1817 _ 1819 واتباع عدد كبير من الخيول العربية لملوك وأمراء أوربا وخاصة لمزرعة الاستيلاد الملكية لويل . _ ارتن : تاجر خيول سوري اشترى خيولاً لمزرعة سانغكوسكو سلاوتا للاستيلاد في 1821_ 1826 . _ بيرتن : سكرتير الزراعة فرنسي أرسل في بعثة لشراء خيول لحرس باو ومبادور أشهر هذه الخيول محميت . _ دس بورتس : رئيس بعثة فرنسية أرسلتها الحكومة عام 1821 لشراء فحول عربية للحرس الوطني الفرنسي واتباع 30 فحل وفرسين أشهرها مسعود الذي بدأ به نسل الخيول العربية الأجنبية في فرنسا شيلبي أورفلي والفرس نيشاب . _ كولونيل بارون هيربرت : رئيس حملة عسكرية أرسلت من قبل مزرعة الاستيلاد الهنكارية الشهيرة بابولنا عام 1843 اشترى 11 فحل و5 أفراس أشهرها شاكيا أصل نسل خيول شاكيا . _ الكونت جوليوس ديزيدوسزكي : نوبل بولندي جاء عام 1843 إلى سوريا اشترى 4 فحول أشهرها بطران آغا . _ مجر فون كوتشليك: أرسل من قبل الحكومة الهنكارية عام 1852 اشترى 6 فحول و 5 أفراس . _ الكولونيل فون بيردرمان : أرسل من قبل مزرعة بانلونا ولبيكا للاستيلاد الهنكارية اتباع 27 فرساً و 10 فحول . _ سفير باشا كوسليسكي : نوبل بولندي أصبح قائد في الجيش التركي اشترى خيول من الصحراء السورية وأرسلها لبولندة بين 1858_ 1879 أشهرها كرزيزكي . _ موزيسنكي : رئيس مزرعة سلاوتا للاستيلاد أرسله الأمير سانكو سزكو ما بين 1816_ 1817 وابتاع 6 فحول أشهرها هايلان اشتراها من قرب سوريا بثمن 3500 فرنك ذهبي وأصبح الفحل الأساسي في سلاوتا وأساس خيولها . _ ليدي وويلفريد بلانت : هم أسماء خالدة في عالم الخيل العربي حضروا عام 1878 وسافروا في الصحراء أشهر الخيول التي ابتاعوها الفرس دجاني _ روداني _ ملك الشييا _ باسكيلي . _ مجر أنيون : اشترى خيول للسيد شابليان عام 1875 أشهرها جوكتان والفرس كيسيا . _ الأمير شير باتوف والكونت ستروكانفي : أشراف روسيين زاروا سوريا مرتين في 1888 وعام 1890 ويعتبران مؤسسي مزرعة تيرسك للاستيلاد كاوكاسوس بجلبهم لتلك الخيول خلال مسيرتهم في الصحراء عبر طريق بلانتس . الضابط ميخائيل فضل الله حداد : سوري الأصل أصبح رئيس مزرعة باببلونا قام بعدة زيارات إلى سوريا لمصلحة المزرعة أشهر الخيول التي ابتاعوها عبجان وكان ثمنها 6000 ألف فرنك فرنسي ذهبي عام 1885 . _ هيرنان ايرزا : مالك مزرعة الأدور للاستيلاد بالقرب من بيونس ايرز زار دمشق عام 1898 وابتاع فحلين وفرسين أشهرها حايد . _ ريوكس دي مادرون : رئيس المفتشين في هاراس في فرنسا حضر إلى سوريا عام 1925 ليبتاع خيول للحرس الوطني الفرنسي وأشهرها الفحل السبأ . _ الكونونيل بوكدان فون زيتاركسي وكارل رسوان : زاروا الصحراء السورية عام 1930 لصالح الأمير البولندي سانكوسزكو حصلوا على 5 فحول و14 أفراس أشهرها كحيلان حيفي . _ راندولف هيرتس : مسؤول الصحافة الأمريكية أرسل عام 1947 إلى لبنان ابتاع 5 أفراس و 5 فحول من سوريا . بعض الخيول التي رحلت عبر التاريخ من سوريا إلى العالم شرعت البعثات الأوربية تتوافد على البادية السورية بعد أن رجع نابليون بونابرت من حملته على الإمبراطورية الروسية التي انطلق منها ما يزيد عن 200 ألف جواد لم يرجع منها سوى 1500 جواد كلها عربية حتى جواد بونابرت نفسه . ومن الذين تأثروا بالحدث كان ملك روتنبرغ في ألمانيا الذي قال ( الجواد العربي أحسن من الجواد الإنكليزي لتحسين كل أنسال الخيل لأننا بالجواد العربي يمكننا الوصول إلى صنف مميز في النقاء والقوة ) . أول جواد عربي نقل لإنكلترا هو دارلي أرابيان الذي اشتراه القنصل الإنكليزي من الفدعان وكان من رسن المعنقي حدرجي عام 1703 وهو أصل سلالة ثوروبريد ، أما الثاني ( غود لفين أرابيان ) . فرنسا ما بين عامي 1819م و 1820م : مدير المربط الحكومي في مدينة بو PAU السيد دي بورت اشترى 39 فحلاً من قبيلة الفدعان أشهرها مسعود ، أورفلي البدوي أو عرقوب الشلبي وكانت أول خيول عربية سجلت في الـ ( ستااد بوك ) الفرنسي _ ألمانيا : عام 1814م استورد ولهم الأول ملك روتتبرغ في أملانيا الجواد أمير من قبيلة ولد علي من عنيزة ثم استورد استورد مملوك رسن كحيلان عجوز ، بيرقدار من صقلاوي جدران الذي أصبح أشهر جواد نزو في أوربا وسلالته تزخر بها ألمانيا وأوروبا وسجلت في الستاد بوك الألماني . _ هنغاريا : عام 1830م أرسل الكولونيل هربرت المسؤول عن المربط الملكي الهنغاري لشراء 18 فحلاً و6 أفراس وكان بين هذه النخبة الجواد الشهير شاغيا من صقلاوي جدران من قبيلة بني صخر فكان المؤسس لسلالة شاغيا أرابيانز الشهيرة على المستوى الأوروبي خاصة لأنها خلط من بين فحول عربية وأفراس ثوروبريد وهنغارية الأصل . _ بولندا وروسيا : عام 1918م أرسلت بعثة بولندية من قبل الأمير سان غوشكو لشراء ثلاث فحول عربية كانت أول ما سجل من خيل عربية في الستادبوك البولندي وهي : 1_ جدران ( أشقر اللون من قرب حماه ) . 2_ جلف ( أزرق اللون من غربي حمص وهو جد الجواد ( شكورنيك ) جواد الليدي ونتوورث . 3_ حجلان وهو جواد أبيض من كحيلان من ضواحي دمشق أيضاً جد الجواد شكورنيك أما في روسيا فقد دأب الأمير ستروغانوف على السفر إلى البادية السورية لشراء الخيول من قبيلة عنيزة حيث أنه في عام 1901 وكان مربطه يصم 12 فحلاً و32 فرساً مستوردة من البادية السورية ولكنه اختفي مع زوجته وخيوله أبان الثورة البلشفية عام 1917م . _ انكلترا : عام 1874 اشترى المستر سكينفسين اثنتين لحساب السيد ساندمان وهما زليخا هيدي من رسن المعنقي حدرجي وفي عام 1875م قام الكابتن روجر آبتن برحلة إلى البادية السورية واشترى خيول من قبائل السبعة وهي : _ يقظان : كحيلان تامري ( أحمر اللون ) . _ إسماعيل : صقلاوي جدران ابن الدري . _ كاسية : كحيلة نواكية . _ حبوش : عبية شرافية مربيها الشيخ جدعان بن مهيد من الفدعان . من موقع وزارة السياحة المقالة
 
Share

تابع نشاطات المديرية
خلال هذا الشهر


نشاطات اليوم


آخر الأخبار


free counters

أضف الموقع إلى المفضلة

مديرية الثقافة بريف دمشق © 2017 - 2012
Copyright © doc-dc.gov.sy
م. رندة بشير تصميم وتطوير
Designed & Developed by Eng. Randa Basheer
اتصل بنا ورقة وقلم
صفحة للقراء
نوافذ ثقافية متميزة
روابط مفيدة
مكتبة
مكتبة الصور
المكتبة الإلكترونية
معلومات وإحصائيات
أعلام الأدباء
كشكول
الأخبار
المعارض
الإعلانات
أجندة
النشاطات
المقالات
بوصلة
المراكز الثقافية
معاهد الثقافة الشعبية
المكتبات
المديرية
نشاطات المديرية