"إعادة الإعمار ومشروع الإصلاح الإداري" في ثقافي دير علي

أقام المركز الثقافي العربي في دير علي محاضرة بعنوان "إعادة الإعمار ومشروع الإصلاح الإداري".
ألقاها الأستاذ شامل بدران مدير الحسابات القومية في المكتب المركزي للإحصاء وعضو اللجنة الاستشارية الاقتصادية في فرع دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي.


أطلق السيد الرئيس بشار الأسد المشروع الوطني للإصلاح الإداري في كلمته أمام الحكومة بتاريخ20/6/2017 ويهدف بشكل أساسي لتعزيز دور المواطن في رقابة عمل السلطة لتحقيق التنمية المجتمعية المستدامة أي التي تولد قوتها من ذاتها ولذاتها وبذاتها وتؤدي إلى تحسين كل المستويات المجتمعية الاقتصادية والإدارية وتعزيز الصمود الوطني والتماسك الاجتماعي والمشروع الإصلاح الإداري هو الوسيلة الواجب اعتمادها لتحقيق المشروع الوطني التنموي المعتمد.
تحدث الأستاذ شامل عن مراحل البرنامج التنموي لسورية بعد الحرب والتطرق لإعادة إعمار البشر قبل الحجر وهذا البرنامج كان لتلبية مجموعة من الغايات والحاجات والمراحل :
كانت الحاجة والمسوغات الأولية على الصعيد الوطني
وعلى الصعيد الاقتصادي نحن بحاجة للخروج من حالة الجمود للطاقات والاستثمارات المعطلة
أما على الصعيد الثالث فكان عودة النازحين والمهجرين إلى سورية
وكانت مراحل البرنامج على النحو التالي:
1_ مرحلة الإغاثة والإستجابة للاحتياجات الأساسية
2_ مرحلة التعافي
3_ مرحلة الانتعاش
4_ مرحلة الاستدامة والتنمية
5_ مرحلة الاستدامة التنموية الأخيرة
أما محاور البرنامج فتتعلق بالبناء المؤسسي ومكافحة الفساد فالإصلاح الإداري والتطوير الإداري مكونان من مكونات البناء المؤسسي الحقيقي وهناك محور تطوير وتحديث البنى التحتية المتمثل بإعادة الإعمار وأوضح في حديثه الفرق بين النمو والتنمية فالحصول على أكبر قدر من الناتج المحلي الإجمالي ينبغي أن ينعكس على المواطنين من صحة وتعليم وقدرة على التعلم إضافة لمحور التنمية الإنساني والتفكير التربوي والتعليمي والثقافي وهو محور أساسي في عملية التنمية أما المحور الأخير فهو الحوار الوطني.
وقد أوضح الأستاذ شامل الفرق بين الإصلاح الإداري والتطوير الإداري حيث أن الإصلاح الإداري أعمق بكثير في حين أن التطوير الإداري يقع ضمن المشروع وهو من مكونات التنمية التي تتطلب إدارة قادرة على حمل مشروع التنمية فالأمن والأمان يحققان القدرة على التنمية وبدورها تحقق الأمن والأمان والتخلف في التنمية يعطي مؤشرات مدمرة كإرتفاع معدلات البطالة والفقر والتضخم.


المركز الثقافي العربي في دير علي
6/ 1/ 2019

Share  
التعليقات (التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع)
أضف تعليق

(الحقول المرمزة بـ * مطلوبة، سيتم عرض التعليق بعد مراجعته)

الاسم
*

نص التعليق (الحد المسموح 500 حرف)
*

أكتب هنا الأحرف التي تظهر لك في الصورة في الأسفل:




تابع نشاطات المديرية
خلال هذا الشهر


نشاطات اليوم


آخر الأخبار


free counters

أضف الموقع إلى المفضلة

مديرية الثقافة بريف دمشق © 2017 - 2012
Copyright © doc-dc.gov.sy
م. رندة بشير تصميم وتطوير
Designed & Developed by Eng. Randa Basheer
اتصل بنا ورقة وقلم
صفحة للقراء
نوافذ ثقافية متميزة
روابط مفيدة
مكتبة
مكتبة الصور
المكتبة الإلكترونية
معلومات وإحصائيات
أعلام الأدباء
كشكول
الأخبار
المعارض
الإعلانات
أجندة
النشاطات
المقالات
بوصلة
المراكز الثقافية
معاهد الثقافة الشعبية
المكتبات
المديرية
نشاطات المديرية